المهارة المفتاحية التي يجب عليك تعلمها، عن الكتابة أتحدث

مرحبًا ويا مساء البهجة ونسمات الخريف، وإن كان الجو حارًا فلا تحزن واستعذ بالله من حرّ جهنّم، جعلني الله وإياك من سُكان فردوسه.

بعد انقطاع دام قرابة الشهر عن التدوين في مدونتي، عدتُ إليكم بمقال لطيف وأراه مفيد جدًا لكم، وسأشارككم في نهايته أهدافي لشهر تسعة، وذلك يصب في الكتابة أيضًا.

لماذا الكتابة؟

حين نتحدث عن الكتابة، يفكر الأغلبية في الكتابة الأدبية وكتابة القصة أو الرواية، ويأتي الردّ المُعتاد، أنا لستُ موهوبًا، ولا أجيد صياغة التراكيب البلاغية، ولدي أخطاءٌ إملائية كارثية، أما عن الأسلوب الركيك فحدّث ولا حرج…

لكن الكتابة ليست فقط كتابة أدبية وإبداعية بل هناك الكتابة الوظيفية أيضًا، والتي نراها اليوم في كل مكان، ولا غنى لنا عنها ونحتاجها في الكثير من الأعمال.

تنقسم الكتابة إلى قسمين رئيسيين كما هو موضح في الصورة أدناه.

صورة توضح أنواع الكتابة من مدونة يونس بن عمارة

تلك هي أنواع الكتابة، وما أريد قوله أنك ستكون بحاجة للكتابة في أغلب مراحل عملك، أقلها كتابة رسالة عمل أو تقريرٍ بشأنه، ستضطر لكتابة بريد إلكتروني لعملائك أو مديرك في العمل، والكثير من أنواع الكتابة، وأقل ما عليك تعلّمه هو صياغة أفكارك وترجمتها كتابيًا بشكل واضح ومفهوم.

الخلاصة: الكتابة مهمةٌ جدًا، ليس عليك إتقانها لكن لا تتجاهلها، لأنها مهارة مطلوبة وستحتاجها.

ولمعرفة أنواع الكتابة وأهميتها، أنصحك بمطالعة المقال الأصلي الذي أخذتُ منه الصورة التي في الأعلى، مقالٌ يجمع أنواع الكتابة والفرق بينها، ويعينك على تحديد ما تحتاج في رحلتك.

الكتابة هي التفكير

قد يبدو للوهلة الأولى أنّ هناك خطأ في العنوان، لكنني لستُ مخطئة لأن الكتابة تفكير.

دعنا نتفق في البداية على أنّه لا يوجد قميص بمقاس معين عليك أن ترتديه لتصبح كاتبًا، أو قلمٌ يجعل حامليه كُتّابًا، الكتابة مهارة وستصل إلى المستوى الذي تريده من خلال الممارسة، وليس هناك طريقٌ مختصر، لذا توقف عن البحث وابدأ الكتابة.

لم يسبق لي أن التقيتُ ذلك الشخص الحكيم الذي يرتدي ثيابًا رثّة تعبق بشيء من الأصالة، وتفوح منها رائحة الحنين إلى المكتبات العتيقة، وقال لي:

_ إجلسي يا ابنتي!

_ سأخبرك بسرّ سيغيّر حياتك إلى الأبد.

وجلستُ إليه بوقار، وأنصتُّ في شوق ولهفة…

برأيك ماذا كانت نصيحته؟

كانت نصيحته أن أكتب باستمرار لأنّ الكتابة تفكير، وسأتعلم مع الكتابة كل أنواع التفكير النقدي والإبداعي… وأنهى حديثه، بأنّ الكتابة هي المهارة التي ستجعلني الأفضل في كل شيء أفعله.

أنا آسفة! لأنّ هذا الرجل من نسج مخيلتي وغير موجود، ولن تجده في أي مكان. ربما يوجد شخصٌ يشبهه، لكن لا يمكنني أن أجزم لك أنّ ثيابه تفوح منها رائحة المكتبات القديمة، أو رائحة الحبر. كل ما يمكنني قوله لك هو أنّك برفقته ستتعلّم الكتابة، دون أن تجلس أمامه، بل ستجلس إلى حاسوبك وتسمعه من خلف حجاب.

أشتاق لكتابة القصص لذلك تختلط عليّ الأمور … وأميل للسرد والوصف رغمًا عنّي، أنت ستجلس إليه وتسمعه ينصحك من خلف الشاشة، إنه الكاتب والمُعلّم يونس بن عمارة.

لنعد إلى الموضوع الأصلي.

لستُ أنا من قال أنّ الكتابة هي التفكير، وإنما القائل هو الكاتب والروائي الأمريكي ديفيد ماكولوغ David) McCullough).

الكتابة هي التفكير، أن تكتب بشكل جيد هو أن تفكر بوضوح، لهذا السبب هي صعبة جدا.

ديفيد ماكولوغ (David McCullough)

أخبرتك أنّك لن تجد شخصًا يخبرك ويعلّمك أهمية الكتابة مالم تشترك في رديف، [أنا لم أجده، إن وجدته عرّفني عليه😍]، وللأسف حتى الجامعات لن تفعل ذلك.

صورة رديف وكيف ستبني معه مهارة الكتابة

ومن أحبّ المقالات التي قرأتها في هذا الصدد، مقال الأستاذ يونس بن عمارة عن أهمية الكتابة أنصحك به، وسأشارك معك مقتطفًا مما ترجمه عن عالم النفس جوردان بيترسون عن أهميةالكتابة.

لماذا ينبغي عليك أن تكتب؟

أنك تكتب لأنك بحاجةٍ إلى أن تتعلّم كيف تفكّر.
لأن التفكير يتيح لك أن تتصرّف بفعاليةٍ في العالَم.
لأن التفكير يتيح لك الانتصار في المعارك التي تخوضها، وتلك المعارك ذاتٌ غايات نبيلة.
فإن تمكنتَ من التفكير والحديث والكتابة. فإنكَ بالأساس سلاحٌ مُميت!
ولا شيء سيكون عقبةً في طريقك.
هذا هو سبب تعلّمك الكتابةَ.

جوردان بيترسون/ ترجمة يونس بن عمارة.

الكتابة مهارة مفتاحية

يمكن القول أنّ المهارات المفتاحية هي تلك التي تفتح لك الأبواب للعمل، ولتعلم مهارات أخرى في نظري، والكتابة من أهمّ هذه المهارات التي نحتاجها اليوم.

نحن نسبح في محيط من المحتوى، ونحاول يوميًا أن نستفيد دون أن نغرق، لكن هل تساءلت يومًا عن أصل المحتوى الذي تراه؟

كل الفيديوهات، والإعلانات، والتدوينات الصوتية (البودكاست)، والأفلام التي تراها، كانت في الأصل نصوصًا، وقضى أصحابها وقتًا لابأس به حتى يرتبوها وتظهر كما تبدوا لك.

مراحل الكتابة

فيما يلي خمس مراحل للكتابة، وهذا التقسيم غير ثابت أو معتمد، لكنني أراه مهمًا لي ولك.

مرحلة القراءة

لن تجد كاتبًا استطاع الكتابة دون أن يكون قارئًا قبل ذلك، أي أنك لن تكون كاتبًا دون أن تقرأ، لأن القراءة ضرورة وليست هواية، وإن كنت تجد صعوبة في الالتزام بها انضمّ إلى مشروع صناعة القُرّاء أصبوحة 180.

[مشروع رقمي بدأ على فيسبوك بقيادة الطبيب أحمد علاء الشمري، رحلة أصبوعة رائعة لمن يرغب بتجربتها]

واجهة موقع أصبوحة

لا تتوقع أن تُصبح كاتبًا دون أن تقرأ، حتى وإن لم تكن ترغب في أن تُصبح كاتبًا، أنت بحاجة إلى القراءة فلا تخدع نفسك، انضم إلى أصبوحة أو انضم إلى نادي الكتاب من رديف، ستجد مجموعة من الشغوفين بالقراءة وسيأخذون بيدك ويسكبون في قلبك قبسًا من شغفهم، أو اقرأ كما يحلو لك. المهم أن تقرأ.

مرحلة ما قبل الكتابة

لا أقصد الإلهام، وإنما مرحلة ما قبل الكتابة هي أخذ القرار، أن تكتب دون أن تأبه للإلهام والمزاج وكل تلك الطقوس التي تؤخرك ولن تقدّم لك شيئًا، الممارسة وحدها والعمل الدؤوب هي الوصفة التي تجعل منك كاتبًا.

مرحلة الكتابة

تتيح لك الكتابة التفكير في أكثر من فكرة في الوقت ذاته، وتجد نفسك تركض خلف الأفكار وهي تتدفق بشكل رهيب، لن يحدث إلا من خلال الكتابة.

لا تحاول تدقيق أو التخلي عن الأفكار التي تبدوا لك غير مُجدية، وإنما استمر في الكتابة وحسب، وضع في حسبانك أنك في مرحلة صبّ الأفكار وتجميعها، لأن التدقيق والتعديل سيأتي لاحقًا ولا يتم في الوقت ذاته، أتذكر أنني قرأت في إحدى مقالات جوش سبيكتور أو نشرته، أنّ جمع مرحلة التفكير والكتابة والتعديل هي وصفةٌ للكاتب الفاشل، فتجنّب ذلك.

مرحلة التحرير والمراجعة

بعد أن أفرغت كل الأفكار التي تراودك، خذ وقتًا مستقطعًا بنية العودة للتعديل والمراجعة، وحين تعود إبدأ بقراءة ما كتبت بصوت مرتفع، لأن ذلك أفضل بكثير من القراءة في سرّك، وابدأ في اصطياد الأخطاء وتصحيحها، والجمل الركيكة وإعادة صياغتها، ستأخذ العملية وقتًا حتى تصبح بارعًا في التحرير.

“الكُتاب المُحترفون، مُحررون رائعون” جوش سبيكتور

إذا تعلمت الكتابة والتحرير، فإنك تصبح قادرًا على التمييز بين الأفكار الجيدة والضحلة والسخيفة، وتستطيع ترتيبها بشكل يخدم النص، بعيدًا عن الحشو والتكرار.

مرحلة النشر

وصلنا إلى مرحلة ضغط زر “نشر”، لكن السؤال هنا هو: هل النشر ضروري؟ نعم هو كذلك.

يمكنني التحدث هنا من تجربتي الخاصة، الكتابة وتكديس المسودات في ملفات وورد أو جوجل لن تجعلك تتقدم أو تتعلم، ولا حتى اكتشاف أخطائك.

لذلك عملية النشر مهمة لك، وستتحسّن مع الاستمرارية، ولابأس ببعض الأخطاء التي يقع فيها الجميع، ومع الوقت ستتفاداها وتتعلّم الكثير، فذلك هو البناء علنًا.

وتأكد من أنّ النشر سيفيدك أكثر من أي قارئ، لأن كتابة تدوينة تزيدك قيمةً لك حتى لو لم يقرأها أحد، هذا ما يقوله جوش سبيكتور وإليك بعضًا من نصائحه القيّمة من ترجمة المبدع طارق ناصر.

تلك هي مراحل الكتابة إن كنت ترغب في أن تُصبح كاتبًا أفضل، وتتعلم الكتابة وتوثّق حياتك وتجاربك الفريدة، وتعلّم الآخرين مما أكرمك الله بتعلّمه، فزكاة العلم تعليمه.

وصلنا إلى نهاية المقال، وقبل أن أودعك سوف أدعوك بكل حبّ أن تشاركني أهداف الشهر المقبل وأن نرافق بعضنا البعض، طبعًا إن كنت ترغب بذلك، ونبدأ سويًا تحدي رديف، إن لم تكن مشتركًا في رديف فستحصل على اشتراك سنوي قيمته 60$ مجانًا فور إنهاء التحدي، وإن كنت مشتركًا فأنت تُدرك قيمة ذلك.

فكّر وقرر وعندما تكون جاهزًا إذهب إلى التغريدة المثبتة على حسابي وسجّل اسمك لنبدأ سويًا في بداية شهر سبتمبر، [يمكنك الالتحاق بالتحدي في أي وقت]، وإليك بعض التجارب لتتحفز أكثر.

تغريدة تحدي رديف

أما الهدف الثاني فهو بداية تدوين اليوميات، طبعًا هذا اقتراح فقط، جربت قبل فترة تدوين صفحات الصباح وأيضًا التدوين آخر اليوم وأثرها على النفس عجيب حقًا، أرحب بك دائمًا في مدونتي حتى وإن لم تعجبك الفكرة، وأدعوك لتحميل كتاب المقالات في تجاوز العقبات وهو مجاني، والخطة التي أعدّها الاستاذ يونس وبالتوفيق لك.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

حقوق الصورة البارزة: Photo by Clark Young on Unsplash

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إن أعجبك ما أشاركه من محتوى، ولديك ما تقوله لي أو ما تطلبه، فيمكنك التواصل معي على:

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يمكنك البقاء على اطلاع بما أنشره في مدونتي من خلال بريدك الإلكتروني

3 آراء حول “المهارة المفتاحية التي يجب عليك تعلمها، عن الكتابة أتحدث

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s